تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
تنقل لأعلى
تسجيل الدخول
clicker
Skip Navigation LinksHome > ar > news > press-releases > شركة تنمية نفط عُمان تبرم عقداً جديداً لتعزيز القطاع الهندسي في البلاد
شركة تنمية نفط عُمان تبرم عقداً جديداً لتعزيز القطاع الهندسي في البلاد
17/02/2020
أعطت شركة تنمية نفط عُمان القطاع الهندسي في السلطنة دفعة قوية بتوقيعها لعقد جديد مع شركة عُمان لخدمات الهندسة والإنشاءات والمشتريات، وهي شركة تضامنية تضم أربع مؤسسات صغيرة ومتوسطة هي: مركز الهندسة القيمة، وحمد للخدمات الهندسية، والاتقان للاستشارات الهندسية، وصخور الدولية.
وهذا العقد الذي سينفذ على مراحل هو أحدث فرصة في استراتيجية القيمة المحلية المضافة في صناعة النفط والغاز التي أميط اللثام عنها في ديسمبر 2013، وتدعم الشركة فيها جهود إيجاد الوظائف والتدريب، إلى جانب الفرص التجارية والاستثمارية للأنشطة المحلية.
 
 
وقد وقع العقد (13 فبراير) - الذي تقدر قيمته بعشرة ملايين ريال عماني في مرحلته الأولى- راؤول ريستوشي، المدير العام لشركة تنمية نفط عُمان، وجناب السيد محمد بن علي آل سعيد، رئيس مجلس إدارة شركة عُمان لخدمات الهندسة والإنشاءات والمشتريات بالنيابة عن الشركات الأربع المتضامنة، وذلك في مركز عالم المعرفة التابع للشركة في مسقط.
 
 
وقد صمم هذا العقد الذي يشمل الجوانب الهندسية والإنشائية والمشتريات على ثلاث مراحل؛ تغطي المرحلة الأولى التي ستستمر لثلاث سنوات الخدمات الهندسية. وبناء على نجاحه، سيمدد لثلاث سنوات إضافية ليشمل كلاً من الخدمات الهندسية والمشتريات، وستضاف بعد ذلك إدارة الإنشاءات في السنة السادسة.
 
 
وقال راؤول: "هذا العقد الذي يشمل الجوانب الهندسية والإنشائية والمشتريات مهم للشركة إذ سيوفر خدمات لأعمالنا في المجالات الرئيسية مستفيداً من القوى العاملة العمانية الماهرة، وموفراً فرصاً للأنشطة المحلية الناشئة لدعم تطويرها".
 
وأضاف قائلا:" ما هذا إلا مثال آخر على مساهمتنا والتزامنا الطويل الأمد بالقيمة المحلية المضافة في السلطنة المتجلي في إيجاد وظائف للعمانيين بتوطين سلاسل التوريد.".
 
 
ويشمل العقد سلسلة واسعة من الخدمات الفنية بما فيها الاستغلال الأمثل لأنشطة الإنتاج، وتصميم المشاريع الصغيرة، والتحقق من الموجودات، وتحويل أعمال مخطط هندسة العمليات، والتصاميم الهندسية الأولية للمشاريع الأصغر والأقل تعقيداً.
 
وهناك فرصة لتوسيع نطاق العمل ليشمل مجالات إضافية، منها على سبيل المثال: أنشطة الصيانة والخدمات، وإدارة التوقف عن العمل، وإدارة مشاريع الإنشاءات، والقدرات التعاقدية في جوانب الهندسة والإنشاءات والمشتريات للمشاريع المتوسطة الحجم.
 
وعلق رئيس مجلس إدارة شركة عُمان لخدمات الهندسة والإنشاءات والمشتريات قائلاً: " إن تأسيس شركتنا ثمرة لجهود القيمة المحلية المضافة المستمرة التي تبذلها شركة تنمية نفط عُمان لإيجاد فرص توظيف مجزية للعمانيين. وفقاُ لهذا العقد، لم تمنح شركة تنمية نفط عُمان شركتنا نافذة على توظيف العمانيين فقط، بل فرصاً لتطوير قدرات الخدمات الهندسية والإنشائية والمشتريات المحلية وتنميتها تتخطى حدود عمليات شركة تنمية نفط عُمان."
 
وأضاف قائلاً:" نحن ممتنون لشركة تنمية نفط عُمان لإتاحتها هذه الفرصة لنا، ونتطلع لتحقيق موجبات العقد وأن نكون على قدر ما يتوقع منا".
 
يذكر أن شركة عُمان لخدمات الهندسة والإنشاءات والمشتريات أسست في عام 2018 عندما وحدت أربع مؤسسات صغيرة ومتوسطة جهودها لتوسيع نطاق الخدمات التي يقدموها لقطاع النفط والغاز.
 
 
وقد أدت شركة تنمية نفط عُمان دواراً كبيراً في استراتيجية القيمة المحلية المضافة في صناعة النفط والغاز منذ تدشينها منذ ست سنوات خلت، آخذة زمام الريادة بتنفيذها 43 فرصة من مجموع 53 فرصة. حقق منها إلى الآن 28 فرصة من خلال سلسلة رحبة من الأنشطة تشمل إنشاء المصانع العُمانية والورش ومرافق التصليح التي تقدم خدمات هندسية ومعدات ومواد داخل البلاد لقطاع النفط والغاز. ويمثل توفير الخدمات الهندسية والتشغيلية عن طريق عقد يشمل الجوانب الهندسية والإنشائية والمشتريات الفرصة الثامنة من تلك الاستراتيجية.